ناظورسيتي:

تلقينا ببالغ الأسى ضمن أسرة هيئة تحرير الموقع نبأ إقدام القوات المُساعدة على الاعتداء بالضرب في حقّ الزميل وصديق الموقع الصحفي عادل الزبيري مراسل قناة العربية بالمغرب إبّان تغطيته لمهرجان موازين بمنصّة القامرة.

وإذ نُندّد بهذا الإجراء الذي لا يمكن إلاّ أن يكون وصمة عار في جبين تعامل مؤسّسات الأمن وحفظ النظام مع الأجهزة الصحفية بمختلف مشاربها وعامليها، فإنّنا أيضا نعلن تضامننا اللامشروط مع الصحفي عادل الزبيري، و نؤكّد لمن يهمّهم الأمر أنّ مهمّة الأمن هي حفظ النظام وليس اختلاق الفوضى كما سجّل في حالة الاعتداء الذي نال من الزبيري وآخرين قبله

3