السبت 14 رجب 1428هـ - 28 يوليو2007م

محطات: سحر الشرق في ساحة جامع الفنا المغربية

مقال لفت إليها العالم

جامع الفنا معلم مغربي

 

اسم البرنامج: محطات
مقدم البرنامج: دينا عازار
تاريخ الحلقة: الخميس26-7-2007

دينا عازار: أهلاً بكم إلى حلقة خاصة جداً من محطات أنا دينا عذار أقدمها لكم من لبنان، رجال يرقصون بثياب نساء، مرقّصو القرود، رجال يعزفون لأفاعي الكوبرا، قارئو الفنجان والكف، فرق شعبية عشوائية أمازيغية، أطباء دون شهادة يخلعون الضرس ويصلحون الأسنان على الطريق، بائعو التذكارات الغريبة، رؤوس غنم مشوية، حلزون مطهي وجاهز للأكل، كل شيء كل العالم أغرب ما في العالم من أغرب ساحة في العالم تعالوا لحلقة خاصة عن ساحة جامع الفنا المغربية في مدينة السحر والخيال والأساطير مراكش.

عودة للأعلى

مكــان لفت إليه العالم

ترجع تسمية ساحة جامع الفنا إلى قرون خلت إلى عهد الدولة السعدية في المغرب والاسم نسبة إلى ثناء مسجد كبير فالفنا هو تحريف لغوي لكلمة الفناء وتعني الساحة، الساحة اليوم مصنفة تراثاً شفوياً إنسانياً من طرف منظمة اليونيسكو فهي تجسد التسامح والتعايش وإشعاعاً للثقافة الشفوية التي يتوارثها المغاربة منذ أجيال، في الجزء الأول من هذا الخاص من محطات عن ساحة جامع الفنا التي عيود عمرها إلى القرن الحادي عشر الميلادي دعوة للسفر عبر الجغرافيا للتمتع بأكبر مسرح عالمي في الهواء الطلق

التعليق الصوتي: عادل الزبيري.. ساحة جامع الفنا اسم لواحد من أعجب ساحات المغرب والعالم إلى هنا إلى جامع الفنا يأتي عشاق سحر الشرق لكن في بلاد المغرب الأقصى جنوب البحر الأبيض المتوسط، لهذه الساحة عرّابها الذي جعلها تحظى باعتراف دولي كتراث شفوي عالمي للإنسانية هذا العرّاب هو الكاتب الإسباني العالمي خوان غوتيسولو المستقر على بعد خطوات من الساحة، غوتيسولو نشر مقالاً في جريدة لوموند الفرنسية عن الساحة فتحرك الرأي العام الدولي لإنقاذ الساحة

أعطت منظمة اليونيسكو لقب موقع حضاري بشكل رسمي لساحة جامع الفنا في العام 2001، فمراكش حيث ساحة جامع الفنا جذبت في العام 2006 مليون سائح ونصف المليون فيما تشير التوقعات إلى أن الساحة سيزورها خلال العالم الجاري 2007 مليونين ونصف المليون سائح، سياح تشكّل ساحة جامع الفنا محطة أساسية في أجندة زيارتهم إلى مراكش وإلى المغرب، يفقد الوقت هنا في جامع الفنا مفهومه الكلاسيكي فهنا متحف الحياة هذه الساحة بناها المرابطون في القرن الخامس الهجري كسوق وتزايدت أهمية الساحة بعد تشييد مسجد الكتبية بعد قرابة قرن كامل

جامع الفنا القلب النابض لعاصمة الجنوب المغربي التي تنافس الصحفيون والشعراء في وصفها في بلاط من رصيف بلا حاجب، شكلت الساحة على امتداد قرون مركزاً لدول تعاقبت على المغرب ومكاناً لاستعراض جيوشهم والوقوف على استعدادات قواتهم قبيل الانطلاق لمعارك توحيد المدن والبلاد المجاورة وحروب الاستقلال، مراكش لا ينام لها جفن فالباحثون عن أسرار المكان يختارون الليل لتذوق حلاوة جامع الفنا والتقاط صور تذكارية أو سمر على شرفة مقهى بإطلالة على مشهد من سينما حياة مراكش في مدينة السينما وبالمجان، على امتداد هذه الساحة يتم تنظيم تظاهرات موسيقية ضخمة وعروض سينمائية في الهواء الطلق هذه الساحة قال عنها كوتشيرو ماتسورا المدير العام لليونيسكو: (جامع الفنا لها حضور ثقافي وحضاري على امتداد عميق في التاريخ، حضور جسد قيم التسامح والتعايش بين الثقافات والأديان)، نعيمة من نسوة قراءة الطالع في جامع الفنا

نعيمة (من نسوة قراءة الطالع): قلبك على عش كبير تتغير بين الأوقات حالك إلى زواج وحظك سعيد وعندك روح طيبة وتنوي الزواج بفتاة على الشريعة عندك زواج قادم إما عقد رسمي أو خطبة أو حفل وأرى عندك ورقة عمل ونقود ستستلمها

التعليق الصوتي عادل الزبيري: هذا الشيخ السبعيني لا زال مصراً على أن يكون له صوت وموطأ قدم في الساحة مقاوماً النسيان، لكل شيء هنا مذاق مختلف وجاذبية تجعل السائح الأجنبي يجلس إلى أطباق مغربية يسمع ما يتناهى إليه من أصوات ويعيش ليلة مراكشية بنكهة جامع الفنا، لساحة جامع الفنا أهدى خوان غوتيسولو المتيم بمراكش وعرابها أهدى روايته الأخيرة المقبرة، غوتيسولو اعترف بتأثره الكبير برواة جامع الفنا من خلال معايشته اليومية لهذا الفضاء وإنصاته إلى الرواة، رواة تفننوا عبر عقود في قص ما نسجه خيالهم من روايات وقصص فيها حلاوة الماضي وعبق المستقبل، هذه مجموعة مراكش من الشباب الأمازيغي تملأ الساحة طرباً من موسيقى سكان المغرب الأولين من الأمازيغ تغني للحب والحياة والأمل

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

دينا عازار: الجزء الثاني من أغرب ساحة في العالم ساحة الفنا مشوق وفيه نتابع لقاء أشخاص يمارسون أندر وأغرب مهن في العالم بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]
دينا عازار: تقف الكلمات عاجزة عن وصف جامع الفنا والصورة غير مكتملة في نقل جاذبية واحدة من أعجب أماكن الدنيا، الفنا لوحة بألوان طبيعية من بساطة الناس وزحمة المكان وسمفونية الضجيج الذي يتعالى وحكايات يختلط فيها الخيال بالحقيقة وتجمعات لمبدعين فطريين يمنحون فرجة لمن يدفع بعض القطع النقدية

عودة للأعلى

جامع الفنا معلم مغربي

التعليق الصوتي عادل الزبيري: ساحة جامع الفنا خاوية إلا مما تبقى من تعب ليلة ماضية وهي تستعد ليوم جديد وضيوف جدد ومفاجآت جديدة، فإذا كان للبريطانيين ساحة بيغ بانغ وللأميركيين تمثال الحرية وللفرنسيين برج إيفل فإن للمغاربة ساحة جامع الفنا محج الروح والجسد، تبث الشمس الحياة من جديد في الساحة التي تشكل مورد رزق آلاف الأسر المراكشية

ففي الساحة يعمل الجميع لكسب رزقه من إكراميات الزوار أو بيع أو شراء أو خدمات من أنواع عديدة كل وما يرغبه من الزوار، وحول الساحة أسواق تبيع للزائر من فنون الصناعة التقليدية المغربية من ملبس ومعدن وخزفيات ومأكل، عندما ظهر المسرح المغربي لأول مرة كان في ساحة جامع الفنا كنتاج طبيعي أفرزته الساحة وكان عيباً على المرأة أن تمثل فلعب الرجل دور المرأة على خشبة جامع الفنا وهنا عزيز يرقص كالنساء

عزيز (رجل يرقص كالنساء): يعجبي الرقص أجد فيه راحتي أنا رجل عندي بنتي وعندي ولدي، بنتي اسمها سكينة عمرها 11 عاماً وولدي اسمه وليد وعمره 10 سنوات، هذه المهنة تساعدني على العيش وأساعد بها أسرتي وإخوتي ووالدي رحمهما الله وهذا هو حالي وأنا مولاه، فلم أجد عملا أرتاح فيه سوى الرقص، والدي يرحمهما الله وعائلتي تفرجوا علي ورأوا بعيونهم لست لصاً ولا أفعل شيئاً شيئاً أو معيباً فمهنتي هانه هي مورد دخل أسرتي وأنا أعيش منها مرتاحاً، أنا لا أعتدي على أحد ولا يعتدي علي أحد، لا لا عزيز هو عزيز الملالي أنا أصلي مراكشي ونشأت في مدينة بني ملال

التعليق الصوتي: الأفاعي وجدت لها في جامع الفنا مروضين وجمهوراً منبهرا

مروض الأفاعي: والدي يذهب إلى الصحراء يقضي شهراً أو شهرين يأخذ معه زاده الذي يحتاجه من أكل وشراب ليصطاد الأفاعي، لأمر عندنا وراثي أباً عن جد أنا من الطريقة العيساوية وجدي وجدتي عيساوية هكذا الحياة

التعليق الصوتي: في الساحة سيرك طبيعي بلا تذكرة وبلا زمن محدد متى وصل الزائر وجد الفرجة خصوصاً في حلقة القرود

مدرب القرود: هذا القرد ازداد هنا وولد هنا أقضي 4 أو 5 سنوات في تدريب القرد واسم هذا القرد مينوشا وهي أنثى، لو كان بإمكان هذا القرد أن يتكلم لطلب إزالة هذه السلسلة وهرب

رجل يعمل في قلع الأضراس: تعلمت المهنة من أجدادي كانوا يجمعون بين الحلاقة وقلع الأضراس، إذا كان الشخص يخاف أستعمل المخدر وهناك من يقول إن المخدر يضره يطلب قلع الضرس بلا مخدر قأقلعه له، وإذا كانت الضرس صعبة تحتاج البنج أكون مضطراً إلى استعماله وإذا كان لا بد من عملية أقول للمريض إن عليه الذهاب من أجل إجراء العملية على ضرسه

التعليق الصوتي عادل الزبيري: خطر المنكرات يهدد هذه الساحة بما جمعت فالجيل الجديد عازف عن أخذ أرف السلف، خصوصاً في فن الحلقة أو الحليقية حسب التعبير المغربي ولا أدل على ذلك من غياب لمن كانوا يملأون الساحة بحكاياتهم من الرواد، فكم هي عصية جامع الفنا على الفهم لما جمعته من عجائب الفعل الإنساني وإبداعات التعبير المغربي، فجامع الفنا هنا شامخة توزع تذاكر الرغبة في الاستمتاع بمكان وبأناس عاديين لهم قدرة على الإبداع غير العادي

دينا عازار: وصلنا إلى ختام حلقة محطات نراكم في الأسبوع المقبل إلى اللقاء.